ما هي أنواع الشركات في تركيا؟

تعتبر تركيا من أنسب الدول لتنظيم الهيكلة والتخطيط الأكثر ملاءمة، وفقًا لخطط استراتيجية معينة. من الضروري اختيار نوع الشركة التي تريد تأسيسها. يخضع كل من المستثمرين المحليين والأجانب في تركيا لنفس الحقوق والالتزامات. الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا، و الذي يتم من قبل المستثمرين الأجانب، يكون مجاني. يمكن تحويل صافي الربح، وأرباح الأسهم، والمبيعات، وعناضرالتصفية والتعويضات والمبالغ المماثلة، الناشئة عن أنشطة ومعاملات المستثمرين الأجانب في تركيا، بحرية إلى الخارج، من خلال البنوك أو المؤسسات المالية الخاصة. الهيكلة الصحيحة للشركة التي سيتم تأسيسها من الناحية القانونية، مسألة مهمة للغاية من اجل نجاح مؤسستك. وفقًا للقانون التجاري التركي، هناك خمسة أنواع من الشركات في تركيا. و هي : الشركات المحدودة، مؤسسات الشراكة المحدودة، الشركات التعاونية، والشركات الجماعية، والشركات المساهمة. يتم تنظيم إنشاء هذه الشركات، وميزاتها الأساسية، وعملها، من خلال القانون التجاري التركي رقم 6102. وقانون الشركات التعاونية رقم 1163 الذي ينطبق على نشاطاتها المختلفة.

1. الشركات المحدودة

الشركة ذات المسؤولية المحدودة، هي نوع من الشركات التي يتم تأسيسها تحت اسم تجاري، من خلال اجتماع شخص أو أكثر من الأشخاص الحقيقيين أو الاعتباريين. يمكن إنشاء شركات محدودة مع شريك واحد. يجب ألا يتجاوز عدد الشركاء 50. لا يمكن طرح الشركات المحدودة للجمهور. تمتلك الشركة المحدودة جهازين مفوضين ومسؤولين، وهما الجمعية العامة ومجلس الإدارة. يبلغ رأس مال الشركة المحدودة 10000 ليرة تركية (724 دولارًا أمريكيًا) على الأقل، ويُسمح بمشاركة رأس المال بالكامل في غضون 24 شهرًا من تاريخ تسجيل الشركة. يمكن تنظيم جدول الدفع في العقود، ويتم تحديده من قبل مديري الشركة. في شركة محدودة، لا يمكن إصدار الأسهم لحاملها أو عرضها للجمهور. يخضع تحويل الأسهم في هذه الشركات لموافقة الجمعية العمومية. يبدأ مستخدمو النظام إجراءات تأسيس الشركة من خلال تطبيق نظام التسجيل المركزي (MERSIS) ، وهو نظام عبر الإنترنت. إذا كان هناك مدير غير الشركاء، فيجب إعداد وثيقة قبول المهام. بعد تسجيل النظام الأساسي للشركة المحدودة في مكتب السجل التجاري، يجب إصدار تعميم مُوقَع من كاتب العدل، وتوكيل رسمي للمحاسب القانوني المعتمد تحت عنوان الشركة. يجب أن تكون الكتب القانونية التي سيتم استخدامها من قبل الشركة المحدودة مصدقة. من الضروري فتح الشركة ذات المسؤولية المحدودة في مكتب الضرائب، حيث يتبع المكتب الرئيسي. بموجب قانون الضمان الاجتماعي والتأمين الصحي العام رقم. 5510 ، في حال تم التوظيف ضمن مكان العمل (الشركة المنشأة) التابع للشركة المحدودة، فيجب إنشاء رقم مكان العمل في المؤسسة، خلال موعد أقصاه تاريخ تعيين الموظف. أخيرًا، يجب الحصول على رخصة عمل موافقة البلدية. وبهذا، يتم الانتهاء من متطلبات إنشاء شركة محدودة.

ما هي مزايا الشركات المحدودة؟

أهم ميزة للشركات المحدودة، هي انخفاض رأس المال المطلوب للتأسيس. كل شخص لديه حصة في رأس المال ضمن ديون الشركة، يكون مسؤولاً حسب نسبة الحصة. مزايا شركة ذات مسؤولية محدودة هي كما يلي:

  • يتم دفع ضريبة ثابتة.
  • لا داعي لوجود مندوب من الوزارة لحضور اجتماع الجمعية العمومية.
  • لا يتم دفع ضريبة القيمة المضافة على بيع أسهم الشركة التي تم الاحتفاظ بها لمدة عامين على الأقل.
  • ليس هناك ما يلزم وجود محام.

2. مؤسسات الشراكة المحدودة

يتم تفضيل مؤسسات الشراكة المحدودة بين المستثمرين الأجانب بسبب الخطوات البسيطة في عملية التسجيل في تركيا، ومدى ملاءمتها كشركة صغيرة أو متوسطة الحجم. يمكن إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة في تركيا برأس مال لا يقل عن 10.000 ليرة تركية (724 دولارًا أمريكيًا). يمكن إنشاء مؤسسة شراكة محدودة في تركيا من قبل مساهم واحد على الأقل، ولا توجد قيود على الجنسية طالما يمكن إجراء المعاملات بموجب القانون التجاري التركي، والقوانين الأخرى السارية في هذا البلد. يجب توثيق النظام الأساسي، ونسخ من بطاقات الهوية، والتوكيل الرسمي لممثل الشركة الذي تم إنشاؤه حديثًا وتقديمه إلى السجل التجاري التركي. وفي الوقت نفسه، يجب فتح حساب مصرفي في تركيا للحد الأدنى من رأس المال المطلوب إيداعه.

ما هي مزايا مؤسسات الشراكة المحدودة؟

الميزة الرئيسية للشركاء المحدودين هي أن مسؤوليتهم عن الديون التجارية محدودة. لا يمكن تحميل الشريك المحدود المسؤولية الشخصية، إلا عن المبلغ الذي يودعه. يعرف الشركاء المحدودون أنهم لا يستطيعون أن يخسروا أكثر مما يساهمون فيه. الاستثمار محمي والمخاطر منخفضة.

المزايا الرئيسية لمؤسسات الشراكة المحدودة مذكورة أدناه:

  • لا ازدواج ضريبي على الدخل العابر للحدود.
  • قدرة الشركاء على معالجة الخسائر بسهولة أكبر.
  • مرونة أكبر في نقل الأرباح / الخسائر بين الشركاء.
  • المزيد من المرونة بشكل عام.

3. الشركات التعاونية

الشركة التعاونية هي نوع من التنظيم التجاري مثل أنواع الشركات الأخرى. يتم إنشاء الشركات التعاونية من 7 شركاء على الأقل، مع استثناءات معينة. الشركات التعاونية هي شركات تأسست لتوفير وحماية المصالح الاقتصادية المحددة والاحتياجات المهنية للأعضاء، من خلال المساعدة المتبادلة والتضامن مع مساهماتهم العمالية والنقدية. يتم إنشاء الشركات التعاونية من قبل أشخاص حقيقيين واعتباريين. و هي عبارة عن شراكات مع شركاء متغيرين ورأس مال متغير. يحصل كل شريك على سهم واحد على الأقل، وخمسة آلاف سهم على الأكثر. مبلغ حصة الشراكة 100 ليرة تركية (7 دولارات أمريكية). يجوز لجميع الشركاء، باستثناء أولئك الذين لم يكونوا شركاء ، قبل ثلاثة أشهر من انعقاد الجمعية العامة، المشاركة في الجمعية العامة التعاونية. هذه العملية غير مطلوبة في بناء الشركات التعاونية.

ما هي مزايا الشركات التعاونية؟

تضمن الشركات التعاونية تلبية أعضائها لاحتياجاتهم بطريقة فعالة من حيث التكلفة و التوافق. الشركات التعاونية تقصر المسار بين المنتج والمستهلك، وتزيد من الجودة وتخفض التكاليف. تشجع الشركات التعاونية أعضائها على العمل معًا. و بذلك فهم يزيدون من معرفتهم وخبراتهم التقنية.

مزايا الشركات التعاونية هي على النحو التالي:

  • تسمح الشركات التعاونية لأعضائها باستخدام مدخراتهم الصغيرة بكفاءة أكبر.
  • تعمل الشركات التعاونية على زيادة الجودة وتقليل التكاليف.
  • توفر احتياجات أعضائها بالطريقة الأنسب.
  • تشجع أعضائها على العمل معًا وبذلك فهم يزيدون من معرفتهم وخبراتهم التقنية.
  • الشركات التعاونية توفر التوازن الاجتماعي.

4. الشركات المساهمة

الشركة المساهمة، هي نوع من الشركات برأس مال ثابت ومقسم إلى أسهم، وهي مسؤولة عن ديونها مع أصولها فقط. المساهمون في الشركة المساهمة مسؤولون فقط عن الأسهم التي التزموا بها تجاه الشركة. لا يتحمل شركاء الشركة المساهمة مسؤوليات غير رأس المال الذي التزموا بدفعه إلى الشركة، من حيث الديون العامة. تقع المسؤولية الناشئة عن الديون العامة، التي لا يمكن تحصيلها من أصول الشركة ،على عاتق أعضاء مجلس الإدارة. يمكن تنظيم الشركات المساهمة للقيام بأي نوع من الأعمال التي لا يحظرها القانون في نظامها الأساسي. يمكن تأسيس شركة مساهمة مع شريك إضافي. يمكن أن يكون هذا الشريك شخصًا طبيعيًا أو اعتباريًا. و تتألف هذه الشركات من عنصرين، الجمعية العامة ومجلس الإدارة. شروط تأسيس شركة مساهمة للمستثمرين الأجانب في تركيا، هي نفسها بالنسبة للمستثمرين المحليين. يجب إنشاء الشركات المساهمة برأس مال لا يقل عن 50000 ليرة تركية (3600 دولار أمريكي) ما لم يكن هناك نص مخالف في قوانين خاصة. بالإضافة إلى ذلك، يجب إيداع ما لا يقل عن 25٪ من الأسهم الملتزمة نقدًا في الشركات المساهمة، ضمن حساب مصرفي مفتوح باسم الشركة قبل تسجيلها. يجب أن يكون هناك شريك واحد على الأقل في الشركات المساهمة. لا توجد قيود من حيث عدد الشركاء. ومع ذلك، إذا كان عدد الشركاء في الشركات المساهمة أكثر من 250 ، فستخضع الشركة لقانون سوق رأس المال. لإنشاء شركة مساهمة، يتم تقديم طلب عبر الإنترنت من خلال التقديم عبر نظام التسجيل المركزي  (MERSIS). يجب إيداع 1/4 من رأس المال في الحساب المصرفي. إذا كان هناك أعضاء في مجلس الإدارة ليسوا من المساهمين في الشركة المساهمة، فيجب اخذ تصريحات مكتوبة من هؤلاء الأعضاء بقبولهم للواجب. الدفاتر القانونية التي يتعين على الشركة المساهمة استخدامها يجب ان تكون مصدقة. بعد التسجيل في مكتب السجل التجاري، يجب إصدار تعميم موقع من كاتب العدل، وتوكيل رسمي للمحاسب القانوني المعتمد تحت عنوان الشركة. من الضروري إجراء صفقة افتتاحية في مكتب الضرائب الذي يتبعه المكتب الرئيسي للشركة المساهمة. بموجب قانون التأمينات الاجتماعية والتأمين الصحي العام رقم. 5510 ، في حال توظيف اشخاص في مكان العمل التابع لشركة المساهمة ، فيجب إنشاء رقم مكان العمل في المؤسسة خلال تاريخ تعيين الموظف المؤمن عليه. يتم الحصول على رخصة العمل من خلال التقدم إلى البلدية التي ينتمي إليها مكان العمل.

ما هي مزايا الشركة المساهمة؟

من أبرز مزايا الشركات المساهمة أنه لا يوجد حد لعدد الشركاء. على سبيل المثال، من الممكن إنشاء شركة مساهمة مع مئات الشركاء.

مزايا الشركة المساهمة مذكورة أدناه.

  • يمكن جعلها شركة عامة.
  • يمكنها بيع السندات.
  • لا يتعين على الشخص الذي يمتلك سهمًا لمدة عامين دفع ضريبة الدخل إذا قام ببيع حصته.
  • معاملات التحويل سهلة.
  • في حالة عدم تحصيل الديون من الشركة، لا يتحمل الشركاء تلك المسؤولية.

5. الشركات الجماعية

الشركات الجماعية، هي الشركات التي يمكن أن يؤسسها شريكان، على أن يكونا شخصين حقيقيين. كلا الشريكين لهما الحق في إدارة الشركة بشكل منفصل. يتحمل كلا الشريكين المسؤوليات، ويمكن تفويض العمل الإداري إلى شريك آخر أو أكثر من خلال النظام الأساسي أو من قبل غالبية الشركاء. هؤلاء الشركاء لهم مسؤولية غير محدودة من الدرجة الثانية لدائني الشركة. بالإضافة إلى ذلك، لا توجد متطلبات رأس المال للشركات الجماعية. يتم تنظيم الشركات الجماعية بموجب المادة 124 من القانون التجاري التركي. الشركة الجماعية هي نوع من الشركات التي تكتسب الشخصية الاعتبارية عن طريق التسجيل في السجل التجاري. أثناء تأسيس شركة جماعية، يجب تضمين اسم ولقب واحد على الأقل من الشركاء في العنوان التجاري، لإظهار الشركة ونوعها. و يجب أن تكون الشركة مسجلة في غرفة التجارة والصناعة بالمنطقة التي ستؤسس فيها الشركة. ثم يتم الإعلان في جريدة السجل التجاري بعد تأسيس الشركة الجماعية. يجب إجراء معاملات مكتب الضرائب وسجلات مباحث أمن الدولة على اتم وجه ايضا.

ما هي مزايا الشركات الجماعية

الشركات الجماعية من الشركات التي يسهل تأسيسها عمليا. و ميزة مهمة اخرى، لا يوجد حد ادنى لمبلغ رأس المال في الشركات الجماعية، كما هو الحال في أنواع الشركات الأخرى.

مزايا الشركات الجماعية هي كما يلي:

  • من ابرز مزايا الشركات الجماعية هو سهولة تأسيسها.
  • يوفر غياب الشخصية القانونية في هذا النوع من الشركات، سهولة حل الشركة الجماعية.
  • تكاليف تأسيس الشركة منخفضة.
  • لها ميزة مهمة، أن الشركاء يمكنهم تنفيذ أعمال التدقيق ضمن نشاطات الشركة.

ما نوع الشركة الأكثر إنتشارا في تركيا؟

عدد الشركات المحدودة 906200 ، عدد المؤسسات التجارية 684466 ، عدد الفروع 212723 ، عدد الشركات المساهمة 150457 ، عدد التعاونيات 31741 ، عدد الشركات الجماعية 10893 ، عدد مؤسسات الشراكة المحدودة 1932. الشركات المساهمة والشركات ذات المسؤولية المحدودة، هي أكثر أنواع الشركات شيوعًا في تركيا. ما يقرب من 82 ٪ من جميع الشركات، هي شركات ذات مسؤولية محدودة، و 13 ٪ شركات مساهمة و 4 ٪ هي شركات تعاونية. إجمالي مؤسسات الشراكة الجماعية والمحدودة حوالي 1٪.

كيف تؤسس شركة في تركيا؟

وفقًا لقوانين الجمهورية التركية، لتأسيس شركة في تركيا، يجب أن يكون المقر الرئيسي للشركة في تركيا. خيار آخر، هو الحصول على موقع افتراضي. و يمثل العنوان القانوني الذي تقدمه الدولة. رأس مال الشركة نقطة مهمة وحاسمة. وفقًا للقانون التركي، يجب أن يكون هناك حد أدنى لرأس المال لتأسيس شركة. يعد الحصول على تصريح عمل / إقامة، والقدرة على الانضمام إلى منظمة تجارية، جوانب تكميلية أخرى. وفقًا لنوع كل شركة، قد تختلف المعايير والمتطلبات الدنيا لتأسيس الشركة.

تتمثل أهم القضايا المتعلقة بإنشاء شركة في إعداد خطة عمل، وتحديد مجال النشاط التجاري، واستئجار مكان عمل، والحصول على معرفة كاملة بجميع الإجراءات القانونية. إعداد خطة عمل قبل تأسيس الشركة، يساهم في تسريع المباشرة بالعمل. تمشيا مع هذه الخطة، يتم تحديد مجال النشاط التجاري. وبذلك تصبح طبيعة العمل والأهداف المستقبلية واضحة. من خلال استئجار مكان عمل أو بصفتك مالكًا للمكان، يتم استيفاء الإجراء الأساسي من ضمن الإجراءات الأولية. إن إتقان الإجراءات القانونية خلال هذه المرحلة الأولية، سيمنع جميع المشاكل المحتملة مقدمًا. و سيجعل عملية إعداد الوظائف، ممارسة صحيحة.

يتم إنشاء جميع الشركات بإذن من وزارة الجمارك والتجارة في جمهورية تركيا، كما هو محدد في القانون التجاري التركي. يجوز تأسيس كيانات الشراكة المحدودة من شريك واحد أو أكثر، بشرط أن لا يتجاوز عدد الشركاء 50 ، وقد يكونون أشخاصًا حقيقيين أو اعتباريين. لا يقل رأس مال مؤسسات الشراكة المحدودة عن 10000 ليرة تركية (724 دولارًا أمريكيًا). يجب توفير وثيقة الهوية الشخصية، الصور الشخصية لكل شريك، الحصول على وثيقة الرقم الضريبي الشخصي بأسماء الشركاء، وثيقة الموافقة الأمنية من مديرية الأمن، ونسخة من عقد التأسيس الصادر عن السجل التجاري. لتأسيس شركة مساهمة، يلزم وجود حد أدنى لرأس مال 50.000 ليرة تركية (3600 دولار أمريكي) وشريك واحد على الأقل. يمكن أن يصل عدد المساهمين في الشركات المساهمة إلى 500 مساهم. الملكية الفردية هي نوع من الشركات التي يتم تأسيسها بشكل فردي، ولها تكلفة تأسيس أقل. يتم تأسيس الشركة التعاونية من سبعة شركاء على الأقل. يتعهد كل شريك بما لا يقل عن 1000 سهم و 5000 سهم على الأكثر. يتم طلب نفس الأوراق اللازمة اتأسيس شركة ذات مسؤولية محدودة. يجب إعداد النظام الأساسي لتأسيس جميع الشركات، إجراءات التوثيق، الموافقة على النظام الأساسي في السجل التجاري، الحصول على الرقم الضريبي المحتمل، إيداع مبلغ رأس المال المناسب في البنك، عملية تقديم المستندات ذات الصلة إلى يتم اتباع السجل التجاري.

ما هي مزايا تأسيس شركة في تركيا؟

تعتبر تركيا دولة استثمارية مهمة، وذات إمكانات عالية. تتمثل في تكاليف التشغيل المنخفضة، والإنفاق الاستهلاكي القوي، والجنسية التركية، وحوافز السلطة، والشروط والحقوق المتساوية، والشركات المصنعة المحلية، ووجود مناطق اقتصادية خاصة.

فيما يلي قائمة بمزايا تأسيس شركة في تركيا.

  • تكاليف تشغيل منخفضة: تركيا بلد يمكن العثور فيه على المواد المطلوبة بتكلفة منخفضة بسهولة. المواد الضرورية المستخدمة في الإنتاج عديدة ومتنوعة.
  • إنفاق استهلاكي قوي: هذا العامل يخلق ميزة جدية. هناك ميزة قوية للإنفاق الاستهلاكي نتيجة الإمكانات العالية في تركيا.
  • الجنسية التركية: يُمنَح حق الجنسية للمستثمرين الأجانب الذين يؤسسون شركة في تركيا. يتم الانتهاء من عملية طلب الجنسية وجميع الإجراءات في أقل من 3 أشهر. هذه فرصة مهمة للمستثمرين الأجانب.
  • الحوافز الحكومية: الحكومة التركية تدعم المستثمرين الأجانب. لدى جمهورية تركيا برنامج حوافز شامل في هذا الصدد. يتميز هذا البرنامج بتكلفة مقدمة منخفضة، وميزات تسهل الاستثمار وتسرعه.
  • حقوق وواجبات متساوية: يتمتع المستثمرون الأجانب بنفس الشروط والحقوق والمزايا في الاستثمارات الأجنبية للدولة، شأنها شأن الاستثمارات المحلية.
  • الشركات المصنعة المحلية: هذه الفرصة شائعة جدًا مؤثرة في البلاد. إنها عامل يزيد من كفاءة وسرعة الاستثمار.
  • وجود مناطق اقتصادية خاصة: تمتلك تركيا مناطق اقتصادية خاصة. توفر مرونة كبيرة وراحة في توسيع هذا الاستثمار.

أضف تعليق